شاهد.. شباب يخرجون جثة صديقهم لسبب لا يخطر على البال

: شهدت مقاطعة مانابي في الإكوادور ، واقعة غريبة من نوعها ، حيث انتشلت مجموعة من الأصدقاء جثة صديق يدعى ” إريك سيدينو ” مقتول من نعشه للقيام برحلة أخيرة على دراجة نارية ، حيث توفي بعد أن أطلق عليه مهاجمان النار بينما كان في طريقه لحضور جنازة.

وأظهر مقطع فيديو متداول عبر مواقع التواصل الاجتماعي ، المجموعة وهي تزيل الرجل من نعشه الخشبي وتحمل جسده نحو دراجة نارية كانت تنتظرهم ثم تم وضعه خلف راكب الدراجة ، ثم جلس صديق آخر خلف سيدنيو للتأكد من أن جسده لم يسقط أثناء الركوب.

وبينما كان الرجال يحركون جسد سيدنيو ، شوهد حشد كبير أيضًا قد تجمع لمراقبة المشهد الغريب ثم انطلقت الدراجة النارية على الطريق ويمكن رؤية بعض الأصدقاء الذين ساعدوا في توديعهم وهم يهتفون ويرفعون أيديهم في الهواء.

اقرأ أيضا