طليقة مصطفى فهمي مجدداً: “معي إثباتات”

لا تزال تداعيات أزمة طلاق الفنان المصري مصطفى فهمي من الإعلامية اللبنانية فاتن موسى مستمرة حتى اليوم.

لا تزال تداعيات أزمة طلاق الفنان المصري مصطفى فهمي من الإعلامية اللبنانية فاتن موسى مستمرة حتى اليوم.

فقد أوضحت محامية الزوجة في تصريح لبرنامج “ET بالعربي”، تفاصيل جديدة عن الأزمة، وردت على البيان الذي أصدره الفنان المصري والذي أوضح فيه بعض أسباب الانفصال.

علمت بطلاقها من مكالمة

وكشفت إيناس فوزي أنه تم إخبار موكلتها بالطلاق يوم 27 أكتوبر الماضي أثناء تواجدها في لبنان، دون أية تفاصيل، نافية بذلك كلام فهمي عن معرفة أب وأخي موسى بالأمر.

وقالت نقلاً عن موكلتها: “في يوم 27 أكتوبر اتصلت المحامية سناء لحظي بفاتن موسى أثناء وجود الأخيرة في لبنان وأخبرتها بأن لديها معلومات بطلاقها من مصطفى فهمي، الأمر الذي تعجبت منه فاتن موسى كون علاقتها بطليقها كانت على خير ما يرام، وكان فهمي يخطط للسفر معها، مؤكدة أن هناك حجوزات طيران تؤكد ذلك”.

“لم أقتحم شقتي”

كما شددت على أن بيان مصطفى فهمي عن الطلاق خاطئ تماماً، نافية وجود عملية اقتحام، وقالت: “هذه شقة الزوجية وحقها الطبيعي والقانوني يسمح لها بدخولها سواء كانت متزوجة من مصطفى فهمي أو مطلقة منه”.

وأوضحت أن موسى ذهبت إلى الشقة يوم 10 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري، وأكدت أن ما تحدث عنه مصطفى فهمي في بيانه عن متعلقات طليقته هي كميات لا تصل لـ5% من أغراضها والذهب الذي تمتلكه، وفق تعبيرها.

يذكر أن الفنان مصطفى فهمي واجه مشكلات مماثلة مع زوجته السابقة الفنانة رانيا فريد شوقي انتهت بطلاق مفاجئ أيضا، كما واجه شقيقه الفنان حسين فهمي العديد من الخلافات مع طليقاته من داخل الوسط الفني وخارجه وصل بعضها إلى القضاء.

كما لم تكن موسى الزوجة الأولى للفنان مصطفى فهمي، حيث تزوج الفنان صاحب الـ79 عامًا، 3 مرات من قبل، الأولى كانت سيدة إيطالية تدعى “أرينا” وأنجب منها طفلين، وتعتبر هذه الزيجة هي الأطول، حيث استمرت أكثر من 20 عامًا، ليتزوج بعدها من الفنانة رانيا فريد شوقي عام 2007، ولكن لم تدم سوى 5 سنوات، ثم في 2015 تزوج الإعلامية اللبنانية فاتن موسى، التي انفصل عنها أوائل الشهر الجاري.

اقرأ أيضا