ملك المغرب ومقربون منه على قائمة الأهداف المحتملة لبرنامج “بيغاسوس” التجسسي

صحيفة المرصد: كشفت وحدة التحقيق في إذاعة فرنسا، أن ملك المغرب محمد السادس ومقربون منه على قائمة الأهداف المحتملة لبرنامج “بيغاسوس” الذي استخدم للتجسس على صحافيين وسياسيين.

الملك محمد السادس
وبحسب “روسيا اليوم”، ذكرت الإذاعة في مقال نشرته على موقع “فرانس إنفو تي في” الإلكتروني أن “رقم هاتف الملك محمد السادس من الأرقام التي تم تحديدها كأهداف محتملة لبرنامج بيغاسوس”.

وأضافت: “لقد تمكنا مع شركائنا في الكونسورتيوم الذي أسسته “فوربيدن ستوريز” التي تتبع لها وحدة التحقيق التابعة لراديو فرنسا، من إثبات أن أحد أرقام الهواتف المدرجة على قائمة أجهزة الاستخبارات المغربية يعود للملك محمد السادس”.

مقربون للملك المغربي
وتابعت أن “أرقام الهواتف تشمل أرقام عدد كبير من أفراد العائلة المالكة مثل سلمى بناني زوجة الملك ووالدة ولي العهد”. وأشارت إلى أنه “تم استهداف الأمير مولاي هشام، أحد أبناء عمومة الملك، الذي يقع في الترتيب الرابع لخلافته”.

وبينت أنه “تم اختيار جميع مقربي الملك كهدف لبيغاسوس، وهم زوجته وابنتاهما وأخوه الأصغر الأمير مولاي إسماعيل وحتى مستثمر المزرعة التي يملكها”.

رجل أعمال وصهره السابق
وكشفت أنه “من المحتمل أن يكون رجل الأعمال والصهر السابق للحسن الثاني فؤاد الفيلالي من المستهدفين أيضا، حيث تم إدخال أرقام هواتفه المحمولة الثلاثة (…) في النظام بالاضافة إلى رقم أخته وابنته (ابنة أخت الملك محمد السادس) بالإضافة إلى مهندسين معماريين فرنسيين مقيمين في الرباط كانا يعملان حينها في موقع بناء قصر بوزي كورسو، وهو فندق فاخر يقع في ليتشي بمنطقة بوليا في إيطاليا الذي كان يملكه فؤاد الفيلالي”.

وأوضحت أنه “تم تحديد رقم محمد المديوري حمو محمد السادس والحارس الشخصي السابق للحسن الثاني الذي أعفاه الملك الحالي من مهامه في مايو 2000 وعضو في الشركة التي تدير أموال العائلة المالكة”.

اقرأ أيضا