زعيم الأقلية الجمهورية ينتقد خطة بايدن لمواجهة تداعيات جائحة كورونا

اعتبر زعيم الأقلية الجمهورية في مجلس النواب الأميركي كيفين مكارثي الأربعاء أن خطة التعافي الاقتصادي الضخمة التي يقترحها الرئيس جو بايدن ليست سوى “قائمة أولويات لليسار” ولا تستجيب للجائحة، وذلك قبيل التصويت عليها في الكونغرس.

اعتبر زعيم الأقلية الجمهورية في مجلس النواب الأميركي كيفين مكارثي الأربعاء أن خطة التعافي الاقتصادي الضخمة التي يقترحها الرئيس جو بايدن ليست سوى “قائمة أولويات لليسار” ولا تستجيب للجائحة، وذلك قبيل التصويت عليها في الكونغرس.

وقال النائب الجمهوري في قاعة المجلس “لنكن واضحين، هذه ليست خطة إنقاذ. إنها قائمة طويلة لأولويات اليسار سابقة للجائحة ولا تستجيب لحاجيات الأميركيين”، مشددا على أن فقط “9% من 1900 مليار” هي قيمة البرنامج، “تتعلق بمكافحة كوفيد”.

يأتي الانتقاد للخطة، في وقت أكد فيه مسؤول بالبيت الأبيض، السعي للحصول على 100 مليون جرعة إضافية من جونسون آند جونسون.

من المتوقع أن يحقق بايدن أول انتصار تشريعي كبير مع مضي مجلس النواب قدما في منح الموافقة النهائية لحزمة طرحها للتخفيف من تداعيات كوفيد-19 بقيمة 1.9 تريليون دولار.

ويتوقع محللون أن الحزمة ستعطي دفعة قوية للاقتصاد.

وتتضمن بنود الخطة، وهي من أكبر حزم التحفيز في التاريخ الأميركي، مدفوعات مباشرة للأفراد، تشمل أغلب الأميركيين، تبلغ 1400 دولار بما قيمته الإجمالية 400 مليار دولار ومخصصات لمساعدة الولايات والحكومات المحلية وتوسيع نطاق الائتمان الضريبي للأطفال وزيادة التمويل لعملية توزيع اللقاحات.

ووصف بايدن والديمقراطيون من حزبه، الذين لهم أغلبية بهامش ضئيل في الكونغرس، التشريع للموافقة على الحزمة المالية بأنه ضروري لمواجهة جائحة أودت بحياة أكثر من 528 ألفا في الولايات المتحدة وأصبح بسببها الملايين دون عمل.

لكن الجمهوريين يقولون إن الحزمة باهظة للغاية وتأتي في وقت ربما تكون فيه أسوأ مرحلة من الجائحة قد ولت.

وتقول مصادر مطلعة على خطط البيت الأبيض إن بايدن قد لا يوقع على التشريع إلا في وقت لاحق من الأسبوع لحين خضوعه لمراجعات نهائية.

واجتمع مجلس النواب وعقد نقاشا صباحيا لمدة ساعتين الأربعاء قبل التصويت النهائي على مشروع القانون. وكان المجلس قد أقر نسخة سابقة من التشريع الشهر الماضي لكنه يحتاج لإقرار تعديلات أدخلها عليه مجلس الشيوخ مطلع الأسبوع.

المصدر: العربية.نت

اقرأ أيضا