Loading...
عمال بناء يكتشفون بيوض ديناصورات في الصين

اكتشف عمال بناء في مقاطعة جيانغشي الصينية بيوض ديناصورات قالت السلطات إنها تعود إلى نحو 130 مليون عام، وجاء الاكتشاف خلال العمل على بناء مدرسة في المقاطعة.



اكتشف عمال بناء في مقاطعة جيانغشي الصينية بيوض ديناصورات قالت السلطات إنها تعود إلى نحو 130 مليون عام، وجاء الاكتشاف خلال العمل على بناء مدرسة في المقاطعة.

وقال العمال، بحسب صحيفة "ذي صن" البريطانية، إنهم اكتشفوا 20 هيكلا أسود تحت التربة. ويدعي الخبراء أنها تعود إلى العصر الطباشيري الذي امتد ما بين 145 مليون و66 مليون سنة مضت.


ويعتقد العلماء أن هذا الاكتشاف يؤكد أن الثين كانت في العهد القديم موطنًا لأكثر من 20 نوع من الديناصورات، في حين اعتقد البعض أن البيض المحفوظ بشكل جيد قد يبعث الأمل بإعادة إحياء الديناصورات، أو على الأقل إجراء دراسات على هذه البيوض.

ويأتي هذا الاكتشاف بعد أسابيع فقط من عثور العلماء على قراد "دراكولا" الذي يعود عمره إلى 100 مليون عام، والذي يمكن أن يحتوي على الحمض النووي للديناصورات المنقرضة.

وكان القراد ممسكا بريشة ديناصور داخل قطعة من الصمغ الذي تنتجه الأشجار، حيث تحجرت بداخلها منذ أكثر من 99 مليون عام.

ويؤكد العلماء الذين يشرفون على دراسة هذا الاكتشاف أن جميع محاولات إزالة الحمض النووي من هذه العينات المتحجرة في العنبر قد فشلت بسبب تدهور المركب المعقد مع مرور الزمن.

وقالت الخبيرة والمؤلفة هيلين بيلتشر: "إذا كان باستطاعتنا استعادة خلية دم ديناصور ثم زراعتها في بيضة قد أزيل منها سابقا الحمض النووي الخاص بها، فمن الممكن أن ينمو بداخلها ديناصور".
11617
بعد الأربعين.. ستندم على هذه القرارات
    عدّدت مجلة Reddit المهتمة باستطلاع الآراء  عبر الإنترنت حول قضايا معينة، 8 تصرفات في سن الثلاثين إلى الأربعين يمكن أن يندم عليها الشخص بعد ذلك:
11616
مستكشفون: العثور في المكسيك على أكبر مغارة غارقة في العالم
    تمكنت مجموعة من الغواصين من اكتشاف وصلة بين كهفين تحت الماء في شرق المكسيك مما يكشف عما يعتقد أنها أكبر مغارة غارقة على وجه الأرض وهو اكتشاف قد يساعد في إلقاء المزيد من الضوء على حضارة المايا القديمة.
11607
مولود هذا البرج يفضّل الجنس على الحبّ!
    صحيح أن الرجال بمعظمهم يولون اهتماما كبيرا للجنس، لكن ذلك لا يعني أن العاطفة والحب لا مكان لهما في قلوبهم.فالرجال عادة يستطيعون التوفيق بين الحب والعاطفة من جهة، والعلاقة الجسدية من جهة أخرى، الا أنّ صاحب هذا البرج بالذات يفضل العلاقة الحميمة على كل شيء!