Loading...
قرار الفيفا صفعة قوية للفيصلي الأردني

تعرضت كرة القدم الأردنية لصفعة جديدة، تمثلت بالقرار المفاجئ الذي صدر من الاتحاد الدولي "فيفا"، أمس الأربعاء، بتعميم العقوبات التي صدرت سابقاً من الاتحاد العربي بحق 5 من لاعبي فريق الفيصلي.




تعرضت كرة القدم الأردنية لصفعة جديدة، تمثلت بالقرار المفاجئ الذي صدر من الاتحاد الدولي "فيفا"، أمس الأربعاء، بتعميم العقوبات التي صدرت سابقاً من الاتحاد العربي بحق 5 من لاعبي فريق الفيصلي.

وشغلت قضية الفيصلي الرأي العام، في ظل صدور القرارات التي اتخذت بخصوص عقوبات لاعبيه، دون أن يتم حسم ملف القضية بشكل نهائي.

وكان الاتحاد العربي أصدر عقوبات بإيقاف خمسة من لاعبي الفيصلي لمدة سنة، على هامش الأحداث التي رافقت مباراته مع الترجي التونسي، في نهائي البطولة العربية التي أقيمت في أغسطس الماضي بمصر.

حلقة مفقودة

ويُستدل من إقرار العقوبات من قبل الاتحاد العربي، ثم إيقافها من الاتحاد الآسيوي بعد تعميمها، ثم خروج الاتحاد الدولي لتأكيدها، على وجود حلقة مفقودة في طريقة التعاطي مع قضية الفيصلي.

وبالعودة إلى تفاصيل القضية، فقد أصدرت لجنة الانضباط بالاتحاد العربي عقوبات مشددة بحق النادي الفيصلي ولاعبيه، بعد أحداث نهائي البطولة العربية، التي تخللها الاعتداء على حكم المباراة لاحتسابه هدف الفوز لصالح الترجي المشكوك في صحته.

وقدم الفيصلي على إثر ذلك استئنافاً ضد العقوبات بعد صدورها في مارس الماضي، ليقرر الاتحاد العربي يوم 10 أكتوبر الماضي خفض العقوبات المالية، والإبقاء على العقوبات الصادرة بحق لاعبيه الخمسة وهم: بهاء عبد الرحمن ومعتز ياسين وإبراهيم دلدوم وإبراهيم الزواهرة والمحترف الليبي أكرم الزوي.وقرر الاتحاد الآسيوي وبشكل مفاجئ تعميم عقوبات الفيصلي، ليبتعد اللاعبون عن فريقهم ومنتخبات بلادهم، لكن بعد الاستئناف، تقرر إيقاف التعميم يوم 14 نوفمبر الماضي، ليعودوا ويخوضون مباريات فريقهم بشكل طبيعي.

واختتم المسلسل أمس الأربعاء بقرار الاتحاد الدولي بتعميم العقوبات على لاعبي الفيصلي محلياً وآسيوياً ودولياً، لتعود القضية للواجهة مجدداً.

هذا التضارب شكل صفعة لكرة القدم الأردنية، حيث تاهت الحقائق وخلطت الأوراق، لاسيما بعدما ظن الجميع أن العقوبات ألغيت، وأصبحت في طي النسيان.

تقرير : موقع كوورة
11617
بعد الأربعين.. ستندم على هذه القرارات
    عدّدت مجلة Reddit المهتمة باستطلاع الآراء  عبر الإنترنت حول قضايا معينة، 8 تصرفات في سن الثلاثين إلى الأربعين يمكن أن يندم عليها الشخص بعد ذلك:
11616
مستكشفون: العثور في المكسيك على أكبر مغارة غارقة في العالم
    تمكنت مجموعة من الغواصين من اكتشاف وصلة بين كهفين تحت الماء في شرق المكسيك مما يكشف عما يعتقد أنها أكبر مغارة غارقة على وجه الأرض وهو اكتشاف قد يساعد في إلقاء المزيد من الضوء على حضارة المايا القديمة.
11607
مولود هذا البرج يفضّل الجنس على الحبّ!
    صحيح أن الرجال بمعظمهم يولون اهتماما كبيرا للجنس، لكن ذلك لا يعني أن العاطفة والحب لا مكان لهما في قلوبهم.فالرجال عادة يستطيعون التوفيق بين الحب والعاطفة من جهة، والعلاقة الجسدية من جهة أخرى، الا أنّ صاحب هذا البرج بالذات يفضل العلاقة الحميمة على كل شيء!