7 عادات سيّئة تسرّع ظهور التجاعيد على البشرة

تتأثر حالة البشرة بالعادات اليوميّة التي نتبناها خلال روتين العناية بها. ويساهم تكرار بعض العادات في تسريع آليّة شيخوخة الجلد بدل تأخيرها، تعرّفوا على أكثرها انتشاراً لتتمكنوا من تجنّب نتائجها المؤذية.

تتأثر حالة البشرة بالعادات اليوميّة التي نتبناها خلال روتين العناية بها. ويساهم تكرار بعض العادات في تسريع آليّة شيخوخة الجلد بدل تأخيرها، تعرّفوا على أكثرها انتشاراً لتتمكنوا من تجنّب نتائجها المؤذية.

1- إهمال تطبيق كريم الحماية من الشمس:

تتمتع أشعة الشمس بتأثير إيجابي على الصحة ولكن الإفراط في التعرّض لها ممكن أن يسرّع في شيخوخة البشرة، كما أن أشعتها ما فوق البنفسجيّة مؤذية وتزيد من خطورة الإصابة بسرطان الجلد، أما أفضل طريقة لتجنّب أضرار الشمس فتتلخّص في تطبيق مستحضر حماية من الشمس طوال العام. يمكن اختيار كريم نهار مزوّد بعامل حماية من الشمس في الأيام العاديّة وترك كريم الحماية من الشمس لأوقات الخروج إلى الطبيعة والذهاب إلى الشاطىء.

2- فرك العينين بقوة:

يُعتبر فرك العينين بقوة من العادات الشائعة التي نقوم بها حتى من دون التفكير بالأمر، ولكنها تسبب ضغوطاً على مقلة العين كما تلحق الضرر ببشرة محيط العينين كونها تؤدي إلى تلف أنسجة الإلستين المكوّنة للبشرة. وهذا ما يُسرّع في ظهور الخطوط والتجاعيد في هذه المنطقة الحساسة من الوجه.

3- استهلاك الكثير من السكر:

يتسبب الإفراط في استهلاك السكر بإلحاق الأذى بالصحة بشكل عام وبالبشرة بشكل خاص. فهو يتسبب في جعل ألياف الكولاجين المكونة لأنسجة البشرة أكثر قساوةً، مما يؤدي إلى تسريع ظهور التجاعيد التعبيريّة وعلامات الشيخوخة على البشرة.

4- عدم الكفاية في النوم:

يلعب النوم دور عمليّة إصلاح أساسيّة لكامل الجسم، أما عدم الحصول على كفايتنا من النوم فيحول دون تجدد الخلايا ويتسبب في ظهور الهالات الداكنة والتجاعيد المبكرة في منطقة محيط العينين.

5- التعرّض باستمرار لضوء الشاشات الإلكترونيّة:

تحمل إلينا التكنولوجيا العديد من الفوائد إذا عرفنا كيف نستخدمها بحكمة، ولكن قضاء ساعات طويلة أمام شاشات الهاتف الذكي، والكومبيوتر المحمول، أو الألواح الإلكترونية فيُسرّع في ظهور تجاعيد العنق نتيجة وضعية الجسم المعتمدة لفترات طويلة. أما الضوء الأزرق المنبعث من هذه الشاشات فيساهم في تسريع ظهور علامات الشيخوخة على البشرة.

6- استعمال الأغطية القطنية للوسائد:

تتسبب الأغطية القطنية التي نستعملها للوسائد الخاصة بالسرير في جفاف البشرة كونها مصنوعة من خامة تمتصّ رطوبة الجلد، وهذا ما يُسرّع في إمكانية ظهور التجاعيد عليها. يُنصح باستبدالها بأغطية وسائد تكون مصنوعة من الحرير وتؤمّن الحفاظ على رطوبة البشرة وعلى تأثير مفعول كريم الليل عليها مما يؤمّن لها حماية مناسبة من الشيخوخة المبكرة.

7- الإدمان على التدخين:

يندرج التدخين ضمن العادات المؤذية للصحة بشكل عام وللبشرة بشكل خاص، كونه يتسبب في تكسير ألياف الكولاجين والإلستين المسؤولة عن ليونة البشرة فيفقدها حيويتها ويُسرّع في ظهور علامات الشيخوخة عليها كم يجعلها فاقداة للحيوية والإشراق.

المصدر: العربية.نت

اقرأ أيضا