شبح امرأة يثير الرعب في مستشفى مهجور

شبح امرأة يثير الرعب في مستشفى مهجور رصدت مُحققة بريطانية شبحاً التقط بالكاميرا وهو يحدق بفضول في شخصين يستكشفان مستشفى للأمراض النفسية والعقلية مهجور..

شبح امرأة يثير الرعب في مستشفى مهجور رصدت مُحققة بريطانية شبحاً التقط بالكاميرا وهو يحدق بفضول في شخصين يستكشفان مستشفى للأمراض النفسية والعقلية مهجورة، في ويلز ببريطانا.
وأظهرت لقطات الكاميرا شبيه بإنسان بشري في ممر بدا فارغاً في لقطات سابقة من الفيديو الذي نشرته المحققة كايلي لاف عبر قناتها على يوتيوب.
قالت لاف إنها لم ترصد المخطط التفصيلي إلا في وقت لاحق عندما تمت مراجعة الفيديو، مشيرة إلى أنها شعرت بغثيان وخوف شديدين عقب مشاهدتها للفيديو، حسب تقرير نشره موقع "ميرور" البريطاني.
ورفضت المحققة لاف، تسمية المنشأة التي زارتها، لكن مع وصفها للمكان، وبحسب الموقع البريطاني "ميرور"، فإن الوصف يتطابق مع مستشفى تدعى "ميد ويلز"، وهي منشأة للأمراض النفسية والعقلية في تالغارث، بويز، والتي افتتحت عام 1903 وأغلقت في 1999.
وتعتقد المحققة لاف أن "الشبح" الذي ظهر في الفيديو قد يكون ظهوراً مؤلماً لمريض سابق، مشيرة إلى أن تُخمن أن الشبح يعود لمريضة كانت محاصرة هناك، وأن غرفتها كانت موجودة في ذلك الممر.
وقالت لاف: "أشعر أن قصتها يجب أن تُروى وربما تكون هذه هي طريقتها للتواصل من أجل العبور والهروب من هذا الملجأ"، وتابعت "عند مشاهدة اللقطات مرة أخرى الآن، لا يزال يخيفني الاعتقاد بأننا كنا قريبين منها ويبدو الأمر كما لو أنها تسير نحونا بالفعل".
وأشارت لاف إلى أنها عرضت الأمر على بعض الخبراء، الذين أصابهم الذهول ويشعرون بحيرة من أمر هذه اللقطة ولا يستطيعون تقديم تفسير لما حدث.
زارت لاف المنشأة المجهولة في 27 سبتمبر (أيلول) 2020، لكنها لم تشارك هذه اللقطات المرعبة عبر يوتيوب قبل أسبوعين، مشيرة إلى أنها لا تزال تعيش في صدمة كبرى لما شاهدته.
المصدر:24

اقرأ أيضا