مدرب إنجلترا يتوقع “تغييرات” في بطولة أوروبا المقبلة

يتوقع غاريث ساوثغيت مدرب منتخب إنجلترا الأول لكرة القدم أنه يتوقع أن يضطر القائمون على تنظيم بطولة أوروبا المقبلة العام القادم إلى إجراء تغييرات ..

يتوقع غاريث ساوثغيت مدرب منتخب إنجلترا الأول لكرة القدم أنه يتوقع أن يضطر القائمون على تنظيم بطولة أوروبا المقبلة العام القادم إلى إجراء تغييرات لإنجاح الحدث الرياضي الكبير في ظل استمرار تأثيرات أزمة فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19" الصحية حول العالم.

وكان من المقرر إقامة البطولة ما بين 12 يونيو و12 يوليو في 12 مدينة مختلفة في العام الحالي قبل أن يتقرر تأجيلها للعام القادم بعد توقف جميع الأنشطة الكروية حول العالم بسبب الفيروس سريع العدوى، ومع تزايد عدد الإصابات بالعدوى تطرح تساؤلات حول مدى إمكانية إقامة مباريات البطولة في أماكن مختلفة كثيرة في عدة دول.

وقال ساوثغيت في تصريحات نقلتها عنه وسائل إعلام بريطانية: لا يمكن التأكد والثقة بأي شيء والقول إن بطولة أوروبا ستقام في العام المقبل، ولا يمكن التأكد والثقة والقول إن البطولة ستقام بالشكل المتوقع لها.

وأضاف ساوثغيت: نحن نأمل أنه مع اقتراب الربيع أن تكون الأوضاع أفضل قليلا حسب المؤشرات وأعتقد أنه بصفة عامة فإن هذه المؤشرات كانت دقيقة نوعا ما.

ومن المقرر أن يستضيف استاد ويمبلي اللندني الشهير ست مباريات في البطولة منها قبل النهائي والنهائي وقال ساوثغيت إن بلاده مستعدة للاضطلاع بدور أكبر ودون أي مشكلة إذا ما تقرر تقليص عدد الدول المشاركة في استضافة مباريات البطولة.

وأردف المدرب قائلا: بالتأكيد سيكون بوسعنا الاستضافة لأننا على أي حال سنستضيف عددا أكبر من المباريات في ويمبلي، ولذا فأنا لا أعتقد أن هذا سيتغير لكن الأمر غير المعروف فعلا هو كيف ستكون صورة البطولة في نهاية الأمر.

المصدر:العربية

اقرأ أيضا
Loading...